Select Page

بنو سمجور

بنو سمجور

بنو سمجور هم أسرة تركية خدمت الأمراء السامانيين لبخارى في القرن العاشر الميلادي. لعبوا دورًا مؤثرًا في تاريخ شرق إيران وجنوب أفغانستان خلال تلك الفترة ، وبحلول النصف الثاني من القرن العاشر ، قاموا ببناء إمارة شبه مستقلة في خراسان . نشأ بنو سمجور كمماليك للأمراء السامانيين. سرعان ما صعدوا إلى الصدارة بفضل مهاراتهم كقادة عسكريين ومحافظين ، إلى جانب ممتلكاتهم الواسعة في منطقة قوهستان التي كانت بمثابة قاعدة قوة دائمة. أصبح سمجور الدواتي أهم قادة السامانيين في مختلف مناطق شرق ووسط إيران ، وساعد السامانيين على توسيع سلطتهم في تلك المنطقة. تم تعيين نجله إبراهيم بن سمجور حاكمًا لخراسان بين عامي 944/945 م، و بعد وفاة إبراهيم ، تم الاعتماد على ابنه أبو الحسن محمد سمجوري في ولاية خراسان وظل أميرا بها لما يقرب من ثلاثة عقود.مع وصول نوح بن منصور إلى حكم الإمبراطورية السامانية بعمر 13 عام، تمكن محمد من اكتساب قدر أكبر من الحكم الذاتي لنفسه. وكان شخصية رئيسية في الصراعات التي دمرت الدولة السامانية وعندما مات ، أخذ ابنه أبو علي سمجوري مكان والده. وتخلّى أبو علي تمامًا عن سيادة السامانيين وتمكن من مقاومة أعداؤه لبعض الوقت ، ولكن تم القبض عليه وإعدامه في نهاية المطاف من قبل الغزنويين .عملات بنو سمجور نادرة جدا وغالبا ما تحمل أسماء الأمراء السامانيين واسماء بني سمجور معا.