استكمالا لموضوع اعادة سك العملات وما اذا كان تقليدا متبعا ام لا، احببت مشاركتكم بمثال بسيط من تاريخ عملات مصر بالوثائق (لدي العديد من المستندات المماثلة لكنى انتقيت خمس منها تشرح الموضوع باختصار) ،

على كل اعتقد ان أغلبنا لم يكن يعلم بهذة القصة، مرفق مستندات تثبت ان ٢،٥٢٠،٠٠٠ من عملات ال١٠ مليمات ١٩١٧ KN لم تسك عام ١٩١٧ من اساسة بل أعيد سكّها فى ١٩٢٠ (والباقى فى ١٩٢١) باستخدام قوالب ١٩١٧ وكلهم يحملون تاريخ ١٩١٧!!!

المستند الاول خطاب من دار السك الملكية بلندن بتاريخ ١٤ أكتوبر ١٩٢٠ يشكر فية مساعد وزير المالية المصرى على تلغرافة بخصوص اعادة سك عملات ال١٠ مليمات لسنة ١٩١٧ ويستفسر ان كانت هناك نية لتعديل التاريخ او الإبقاء علية كما حدث فى السابق.

774914_10156471713560391_1096080073251238504_o.jpg

المستند الثانى تلغراف من وزارة المالية بتعليمات نصفة كالتالى: دار السك الملكية قف خطابك ليوم ١٤ قف لا تغيير مطلوب للتاريخ قف – أرسل القوالب لكينج نورتون بمنتهى الاستعجال قف الامر عاجل قف المالية

المستند الثالث خطاب من احد موظفى دار السك الملكية لدار كينج نورتون بتاريخ ٦ نوڤمبر ١٩٢٠يبلغة بإرسال قوالب ١٠ مليمات تاريخ ١٩١٧ لة بالبريد المسجل

المستند الرابع خطاب من احد موظفى دار كينج نورتون لدار السك الملكية بتاريخ ١١ نوفمبر ١٩٢٠ يشكرة على خطابة السابق ويعلمة باستلام القوالب فئة ١٠ مليمات تاريخ ١٩١٧

المستند الخامس شهادة صادرة من دار سك العملة الملكية بتاريخ ١٧ ديسمبر ١٩٢٠ تفيد بإن الدار اطلعت على العملات المصرية فئة ال١٠ مليمات التى سكت بدار كينج نورتون وتأكدت من جودة الوزن والمصنعية والخامات المستخدمة يوم ١٤ ديسمبر ١٩٢٠

12841216_10156471715215391_1700201310424141272_o.jpg

القصة طبعا لم تنتهى عند هذا الحد فهناك العديد من الوثائق عن إعلام وزارة المالية بنتيجة الفحص والامر بالشحن وصكوك التأمين وكيفية الاستلام فى ميناء الاسكندرية الخ، لكن الأهم من كل هذا هو نقطة واحدة واضحة وضوح الشمس: ان اكثر من نصف عملات ١٩١٧KN فى الواقع سكت فى نهاية عام ١٩٢٠، اى بعد التاريخ المذكور على العملات ب٣ سنوات وبعد وفاة السلطان حسين كامل بسنتين كاملتين!!