Select Page

٦ درجات من التباعد

٦ درجات من التباعد

هناك لعبة يمارسها الغربيون تسمي “٦ درجات من التباعد” وهي تعتمد علي انه يمكنك إيجاد علاقة بين أي شخصين علي ظهر البسيطة من خلال ٦ درجات او اقل (بمعني مثلا ان شخص رقم ١ تقابل مع شخص رقم ٢ الذي تزوج من شخص رقم ٣ الذي عمل لدي شخص رقم ٤ وهكذا) – وبهذه الطريقة يمكنك الربط بين أي شخصين حتي لو كان الأول مزارع من جنوب افريقيا والسادس ملكة إنجلترا! وهناك نسخة شهيرة جدا من اللعبة اسمها “علي بعد ٦ درجات من كيفن بيكون” وهي تعتمد علي الربط بين أي شخص في هوليوود والممثل الأمريكي “كيفن بيكون” لدرجة انه باستطاعتك ان تسأل “جوجل” عن درجة بعد فلان من “كيفن بيكون” فيجيبك!نفس اللعبة يمكن استخدامها في العملات، وعملة اليوم سهلة فلن تحتاج لأكثر من درجة واحدة!

عملة اليوم هي ٦ بنسات ايرلندية سك ١٩٦١ – فما علاقتها اذن بالعملات الملكية المصرية او العملات الملكية العراقية؟الإجابة: ان مصمم العملة الايرلندية هذه هو “سير بيرسي ميتكالف” مصمم عملات الملك فؤاد بزي التشريفة وأيضا عملات الملك فاروق والملك فيصل الثاني وكذلك الملك غازي.”بيرسي” كان نحاتا ومثالا بارعا، استطاع بمهارته الفوز بمسابقات عدة لتصميم العملات (من ضمنها المسابقة التي أجريت لتصميم صورة الملك فاروق علي العملات المعدنية وكنا قد كتبنا عن تفاصيلها في العدد السابع من مجلة المقتني العربي). اهم ما ميز أسلوبه انه اعتمد علي الخطوط القوية الشبه مستقيمه لتصوير عناصر من الطبيعه في اغلب اعماله وهذا واضح جدا في الطربوش الممتد لجبهة الملك فؤاد وبعدها لأنفه وكذلك الاكتاف والياقات الخ … نفس الخطوط القوية موجودة في العملة المعروضة اليوم والتي تصور كلب من فصيلة “الوولف هاوند” الايرلندي فنري الخط البادئ من الرقبة حتي القدمين الاماميتين وكذلك خط الظهر الوحيد الطويل الممتد من اعلي نقطة في الرأس وحتي نهاية الذيل.من حسن حظ الهواة ان القطعة العروضة وهي من مجموعتي الخاصة، علي الرغم من جاذبيتها وحالتها التي تساوي ٦٣+ ، الا انها مع ذلك عملة رخيصة اذ يمكن الحصول علي واحدة مماثلة لها في الشكل والحالة في حدود ٣ دولارات فقط.محب رزق الله