نابليون الثالث، شخص عجيب وحياة اعجب!

نابليون الثالث، شخص عجيب وحياة اعجب!

هو ابن اخ الامبراطور “نابليون بونابارت” الكبير، بعد وفاة عمة عاش حياتة مطرودا وهاربا في عدة دول اوروبية، وبعد عدة محاولات انقلابية فاشلة من جانبة عاد اخيرا لبلاده عندما جائته أنباء ثورة ١٨٤٨ واستطاع بفضل تاريخ واسم عائلته ان ينجح في ان ينتخب كأول رئيس للجمهورية الفرنسية الثانية، الا ان الدستور الجديد لم يكن ليسمح له بإعادة ترشيح نفسه لفترة رئاسية ثانية فقام بالانقلاب علي نظام الحكم عام ١٨٥١ ليصبح لقبه “امبراطور الفرنسيين” (وليس امبراطور فرنسا).في هذه الفترة قام باصلاحات داخلية عدة كما كان من اشد المتحمسين لمشروع قناة السويس لكن – والحق يقال – كان متحمسا اكثر لبني وطنه اذ حكم لهم بتعويض قدره ٣،٨٠٠،٠٠٠ جنية استرليني عندما احتدم الخلاف بين اسماعيل باشا والشركة الفرنسية وارتضي الاثنان الامبراطور قاضيا يفصل بينهما .. جدير بالذكر ان الخديو اسماعيل تعلم الدرس فيما بعد فعمل علي توثيق علاقاته بنابليون فزاره اكثر من مرة لعل اهمها زيارته لباريس عام ١٨٦٧ بمناسبة المعرض الدولي بصحبة السلطان عبد العزيز.

بقي نابليون الثالث علي عرش “الفرنسيين” حتي عام ١٨٧٠ عندما هزم في الحرب الفرنسية-البروسية (احدي اهم واقوي الممالك الالمانية وقتها) وتم اسرة … اطلق سراحة لاحقا ليقيم في منفاه بإنجلترا حتي توفي بعدها بثلاث سنوات.العملة المعروضة وهي من مجموعتي الخاصة وتصويري، لسنتيم واحد اصدار دار سك باريس، تحمل وجة “نابليون الثالث” مكللا بأكاليل الغار من تصميم الفنان الفرنسي “البير ديزيرية بار” اما الخلف فيحمل النسر المعروف ب “نسر العلم الفرنسي” Aigle de drapeau (سمي بهذا الاسم تحديدا لان مقدمة جيوش نابليون الاكبر كانت دوما ترفع هذا الشعار علي ساري كبير اشبة بسواري الاعلام عند الدخول في اي معركة.) ومن المعلومات الطريفة ان هذا الاصدار تم قبوله للتداول لمدة ٨٠ عاما مابين ١٨٦١ وحتي عام ١٩٤١ مع بدايات اصدار قوات الاحتلال النازي للعملات الفرنسية الجديدة.

لقطعة بالرغم من صغرها (١٥ مم لا غير) لا تخلو من جمال التماثيل الفنية للقرن التاسع عشر وكعادة البرونز دائما ما يبهرنا بألوان خلابة مابين الازرق والأرجواني والقرمزي من جراء تفاعلاته النشطة مع عناصر الجو. اما عن الحاله فتقديري انها انسر بدرجة +٦٢، ولا تجعل ضعف حالة حروف EON من اسم الامبراطور تخدعك فهذا ليس من جراء التداول وانما هو ضعف السك.قطعة تاريخية بحاله كهذه تباع بحوالي ٩ دولارات وهذا بسبب الوانها الجذابة لكن من الممكن ايجاد قطعة مماثلة بسعر اقل لو حالفك الحظ وكنت صياد عملات ماهر!محب رزق الله