Select Page

مسكوكات تذكارية بمناسبة افتتاح مدرج خورفكان

مسكوكات تذكارية بمناسبة افتتاح مدرج خورفكان

افتتح صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة يوم 14 ديسمبر من عام 2020 مدرج خورفكان المصمم على الطراز الروماني التاريخي الممزوج بالعمارة الإسلامية. وقام صاحب السمو حاكم الشارقة بقص الشريط التقليدي إيذاناً بافتتاح مدرج خورفكان و تجول بعدها صاحب السمو حاكم الشارقة في أرجاء المدرج متفقداً مرافقه وخدماته ، كما تابع سموه فيلماً تسجيليا عن مراحل إنشاء وبناء مدرج خورفكان.

image (3) (Medium)

وفى هذا الشأن أعلن مصرف الامارات العربية المتحدة المركزي عن إصدار مسكوكات تذكارية مـن الذهب والفضة بمناسبة افتتاح مدرج خورفكان، وذلك اعتباراً من يوم الاثنين 2021/02/22 وقد طرح البنك فئتين مختلفتين لتوثيق الحدث من معدني الفضة والذهب. 

بالنسبة للمسكوكة الذهبية فلقد تم إصدار عدد 100 قطعة بوزن 50 جم من فئة 5000 درهم وحملت إسم مصرف الإمارات العربية المتحدة باللغتين العربية والانجليزية وتم كتابة مسكوكة تذكارية مدرج خورفكان وتمت إضافة تاريخ سنة الإفتتاح 2020 م الموافق 1442 هـ ، ولقد حمل وجه المسكوكة صورة مدرج خورفكان أما ظهر المسكوكة فلقد نقشت كتابات عربية بخط الثلث على الحواف وبشكل دائري وهى من كلمات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي فتم كتابة “نحن كبشر زائلون ويبقئ المسرح مابقيت الحياة” وتوسط الكلمات إسم صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي بنفس نمط الخط.

اما عن المسكوكة الفضية فلقد تم سك عدد 1000 مسكوكة من فئة 100 درهم وبوزن 40 جم من الفضة الخالصة  وحملت إسم مصرف الإمارات العربية المتحدة باللغتين العربية والانجليزية وتم كتابة مسكوكة تذكارية مدرج خورفكان وتمت إضافة تاريخ سنة الإفتتاح 2020 م الموافق 1442 هـ ، ولقد حمل وجه المسكوكة صورة مدرج خورفكان ولكن من منظور مختلف عن المسكوكة الذهبية أما ظهر المسكوكة فلقد نقشت كتابات عربية بخط الثلث أيضا من كلمات الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي ” يا أهل المسرح ، لقد حملت هموم المسرح على عاتقي وأعاهدكم بأني سأحملها والى الأبد فإن أخطأت فأرشدوني وإن وهنت فأعينوني” وتم نقش اسم الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي فى نهاية النص. 

يسعى المصرف المركزي من خالل إصدار هذه المسكوكات التذكارية إلى تسليط الضوء على أبرز المعالم التاريخية والثقافية التي من شأنها أن تعزز مكانة الدولة وإمارة الشارقة التاريخية والسياحية. كما أفاد البنك المركزي بأن كافة المسكوكات التذكارية من الذهب والفضة قد تم تسليمها إلى مصرف الشارقة الاسلامي، لذا لن تكون هذه المسكوكات متاحة للبيع في المقر الرئيسي للمصرف المركزي وفروعه.

ويجسد مدرج خورفكان إضافة فنية بارزة للمعالم الثقافية في إمارة الشارقة، إذ جاء بناء المدرج الذي يعد أكبر المشاريع التطويرية في المدينة، على سفح جبل السَيْده مواجها لشاطئ مدينة خورفكان، ليتيح للزوار رؤية طبيعة المدينة من منظور مدرج نصف دائري، حيث يحمل المدرج في بنائه الطابع الروماني، ويتمتع بواجهات حجرية تتضمن 234 قوساً و295 عاموداً تضفي على المدرج أبعاداً هندسية إسلامية وعمقاً تاريخياً بشكل معاصر.

ويمتاز المدرج الذي أقيم على مساحة إجمالية بلغت 190 ألف قدم مربع، بمواكبته لأحدث الأنظمة التكنولوجية في الإضاءة والصوتيات، ويتفرد بتصميمه الذي يستوعب 3600 متفرج، واشتماله على نظام تبريد يضمن كفاءة وإمكانية استخدامه طوال العام من قبل الزوار، وإقامة فعاليات متنوعة لأهالي المنطقة بشكل خاص ودولة الإمارات بشكل عام.

51fa40f0_4d80x3200wTransparent

وشهد صاحب السمو حاكم الشارقة بعد افتتاح المشاريع عرض الملحمة التاريخية السينمائية فيلم “خورفكان” الذي أنتجته هيئة الشارقة للإذاعة والتلفزيون لتروي وقائع بطولة أهل مدينة خورفكان المقتبسة عن المؤلّفْ التاريخي لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة (مقاومة خورفكان للغزو البرتغالي).

وتدور أحداث الفيلم، الذي أخرجه العالميين الإيرلندي موريس سويني والبريطاني بين مول، حول سلسلة من المواقف التاريخية البطولية التي جسّدها أهل مدينة خورفكان في صدّ الغزو البرتغالي الذي اجتاح المنطقة في العام 1507 ضمن الحملة التي قادها الجنرال البحري البرتغالي “أفونسو دي البوكيرك”، ليروي العمل سيرة المدينة على امتداد 27 عاماً.