فكرة إصدار ورقة نقدية فئة 500 جنيه

462
ورقة نقدية فئة 500 جنيه

هل تعلم أنه منذ زمن طويل ، درست الحكومة المصرية إصدار ورقة نقدية فئة 500 جنيه ولكنها غيرت رأيها بسبب الشائعات حول الاقتصاد؟

فكرة ورقة نقدية جديدة

فكرة إصدار ورقة نقدية فئة 500 جنيه
المهندس مجدي حنفي وكتاب موسوعة وكتالوج العملات المصرية

تعود القصة إلى عام 2004 عندما إجتمع المهندس مجدي حنفي ، مؤرخ العملات المصرية ، بمحافظ البنك المركزي المصري في ذلك الوقت فاروق العقدة اثناء تكريمه فى مكتب فاروق العقدة بمناسبه اصدار كتاب البنكنوت الخاص بمجدي حنفي وحصوله على جائزه كتاب العام من IBNS. وتم خلال الاجتماع أُتيحت له الفرصة بعرض فكرة إدخال قيم نقدية جديدة للنقد المصري مثل ورقة نقدية فئة 500 جنيه ، والعملات المعدنية بقيمة نصف جنيه ، والجنيه الواحد ، وخمسة جنيهات معدنية. علاوة على ذلك ، فقد طرح فكرة تعديل شكل الورق النقدي المتداول وقتها بسبب مخاوف تتعلق بتزوير الأوراق النقدية.

كان فاروق العقدة على استعداد تام لتفهم الفكرة ، لا سيما بسبب ثقته في مجدي حنفي ، صاحب موسوعة وكتالوج العملات المصرية والتي توثق العملات المعدنية والأوراق النقدية المصرية. بدأ البنك المركزي المصري خططًا لإسناد المهمة إلى الفنان مجدي أحمد في عام 2005، والذي كان يعد أحد أشهر مصممي العملات الورقية المصرية في ذلك الوقت ، لإنتاج تصميم ورقة نقدية جديدة بقيمة 500 جنيه مصري. ومع ذلك ، تراجعت الحكومة عن القرار قبل الإعلان عن الخبر بسبب مخاوف بشأن شائعات عن أزمة اقتصادية والتأثير التضخمي اللاحق على الأسواق.

تصميم ورقة نقدية فئة 500 جنيه – تجربة

وجه الورقة النقدية 500 جنيه

أبدع الفنان مجدي أحمد في تصميمه لتلك الورقة حيث حمل تصميم الوجه الخاص بورقة نقدية فئة 500 جنيه زخارف إسلامية حيث ظهر في في المنتصف صورة قبة المدرسة الجوهرية في الجامع الأزهر وبجوارة صورة للمأذنة والقبة الرئيسية لمسجد الأزهر بالقاهرة، وتمت كتابة فئة 500 جنيه في الركن العلوي في يمين الورقة باللون الأزرق وباللغة الإنجليزية في الركن السفلي يسار الورقة بثلاثة ألوان مختلفة ومتدرجة وهي الأزرق والبرتقالي والبنفسجي.

فكرة إصدار ورقة نقدية فئة 500 جنيهوتم توضيخ إسم الفئة باللغة العربية أسفل كلمة البنك المركزي المصري وهو “خمسمائة جنيه” وتم إضافة زخارف إسلامية على شكل دوائر تتوسطها شكل وردة بجانب الكلمات العربية وبالأسفل شريط زخرفي إسلامي بالعرض تم نقشة بدقة متناهية لمنع التزوير كما تم رسم رقم 500 بلإنجليزية يظهر كاملا خلال الضوء النافذ.

على الجانب الأخر تمت كتابة رقم المتسلسل الخاص بالورقة النقدية الجديدة على هامش الورقة باليسار بطريقة أفقية وهو ما تم إستحداثة لأول مرة في الورق النقدي المصري وأعلى منها رقم 500 باللون الذهبي كعلامة تأمينية للورقة وفي الركن الأسفل على يمين الورقة صورة خرطوش يحمل زخارف إسلامية تأمينية تظهر بها رقم 500 عند إمالة الورقة ويعتليها تاريخ الإصدار والذي تم ذكرة على ورقة التجربة 31/12/2005.

ظهر الورقة النقدية 500 جنيه

فكرة إصدار ورقة نقدية فئة 500 جنيه
صورة تمثال الكاتب المصري الجالس للأسرة الخامسة

أما ظهر الورقة النقدية فحمل كعادة الورق النقدي المصري صورة لأحد معالم الحضارة الفرعونية القديمة، وقع إختيار الفنان مجدي أحمد على تمثال الكاتب المصري الجالس وهو أحد أشهر تماثيل الأسرة الخامسة هذا التمثال والمعروض في المتحف المصري في التحرير، تم العثور عليه في جبانة بسقارة، والتمثال مصنوع من الحجر الجيري. والذي يعد أشهر وأدق التماثيل التى تعبر عن الحياه الثقافية وأهميتها فى مصر القديمة.

بجانب تمثال الكاتب المصري تم رسم خرطوش فرعوني كتب داخله كلمة (حتب بو كيميت) والتي تعني سلام على مصر أو مصر هي السلام.

وفي الجانب العلوي من الورقة على اليمين كتبت الفئة 500 جنيه باللون البرتقالي وبالأسفل على اليمين باللغة الإنجليزية تم كتابة الفئة FIVE HUNDRED POUNDS باللونين الأزرق والبرتقالي وعلى اليسار الفئة بالإنجليزية 500 Pounds بالألوان البنفسجي والأزرق والأبيض.

كما تم إضافة شريط لاللون الأزرق بعرض الورقة يحمل زخارف فرعونية وتمت إضافة شجرات من شجرة اللوتس المصرية المميزة بالإضافة الي زخاف فرعونية في خلفية الورقة وصورة لزخارف أحد تيجان الأعمدة الفرعونية في المعابد المصرية القديمة في أعلى الورقة.

تصميم ال 200 جنيه التجربة

في نفس العام قام العقدة بإسناد مهمة تصميم ورقة من فئة 200 جنيه للفنان مجدي أحمد والذي لم يتوارى عن إبراز موهبته في التصميم.

وجه الورقة النقدية 200 جنيه

فكرة إصدار ورقة نقدية فئة 500 جنيه
صورة تمثال رمسيس الثاني من معبد أبوسمبل

حمل وجه العملة الورقية من فئة ال 200 جنيه صورة مسجد قايتباي الرماح وصورة لقبته الشهيرة فى الخلفية وتم كتابة الفئة 200 جنيه باللون البرتقالي في الركن العلوي باليمين ورقم 200 باللون الذهبي في الركن العلوي باليسار كعلامة تأمينية والفئة 200 Pounds باللغة الانجليزية باللون الازرق.

كما حملت الورقة زخارف إسلامية متعددة في خلفية الورقة وشريط زخرفي بالعرض في أسفل الورقة متدرج اللون وتم وضع التاريخ أعلى الورقة فوق صورة المسجد ورقم 200 يظهر باللون النافذ بشكل كاملا.

ظهر الورقة النقدية 200 جنيه

اما ظهر الورقة فلقد حمل صورة أحد تماثيل رمسيس الثاني المتواجدة على مدخل معبد أبوسمبل في محافظة أسوان وبجانبه خرطوش فرعوني كتب داخله كلمة (حتب بو كيميت) واسفل منه صورة زخرفية لأمواج نهر النيل.

فكرة إصدار ورقة نقدية فئة 500 جنيه
رسم خرطوش فرعوني كتب داخله كلمة (حتب بو كيميت) والتي تعني سلام على مصر أو مصر هي السلام

وكتبت الفئة باللغة الانجليزية مرتين في أركان الورقة باللون البرتقالي ومرة باللغة العربية باللون الأسود، ورقم 200 باللغة الانجليزية متدرج اللون ومحاط بدائرة لها حواف من زهرةو اللوتس.

تشابه التصميمات مع ال 200 جنيه

لأسباب غير معلنه لم تصدر ورقة ال500 جنيه وبما ان مصمم العمله فئه ٢٠٠ جنيه هو الفنان مجدى احمد لذلك يوجد تشابه فى التصميم، حيث تم الإحتفاظ بصورة تمثال الكاتب المصري الجالس على ظهر الورقة، كما تم الأحتفاظ بعناصر زخرفية اخرى مثل الخرطوش الفرعوني وزهرة اللوتس.

اما بالنسبة لوجه الورقة فلقد تم الإحتفاظ بعناصر تصميم وجه ال 200 بإستخدام صورة وقبة مسجد قايتباي الرماح.

الفئات النقدية والتضخم

وفقًا للمهندس مجدي حنفي ، فإن إدخال ورقة نقدية فئة 500 جنيه لا علاقة له بالتضخم ، لا سيما بالنظر إلى أن كل من المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة لديهما بالفعل 500 و 1000 جنيه من العملات المعدنية المتداولة.

وسلط مجدي حنفي الضوء على حقيقة أن الورقة النقدية الأولية في مصر التي تم إنتاجها بميزات متكاملة كانت فئة المائة جنيه ، والتي تم إصدارها في عام 1994، وقد صممها الفنان صابر سعيدة. وفي عام 2005 ، تم تصميم فئة 500 جنيه أيضًاومع ذلك ، لم يتم تداول هذه الورقة النقدية بسبب المخاوف من ارتفاع التضخم.

كم أكد حنفي أن الاهتمام بالتفاصيل في عمل المصمم المصري الأصلي يجعل من الصعب للغاية على المزورين تقليد عملهم. ويشير أيضًا إلى أن مصر استفادت من الخبرة الألمانية في تعليم وتدريب مصممي العملات منذ الستينيات ، الأمر الذي سمح للمصريين بالتفوق في التصميم بحلول التسعينيات.

جدير بالذكر انه في إبريل عام 2006 أعلنت لجنة سياسات العملة في مصر التابعة لوزارة المالية عن قرار طرح عملات نقدية من فئتي النصف جنيه والجنيه المعدني وفي عام 2007 تم طرح العملة من فئة 200 جنيه الورقية للتداول بتصميمها الحالي (الحجم الكبير).

فكرة إصدار ورقة نقدية فئة 500 جنيه
الاهرام جريدة 2006.04.15

لمزيد من الموضوعات المشابهة يمكنك تصفح موقع المقتني العربي من الرابط التالي:

العملات العربية في مزاد سبينك ابريل2023

 

Previous articleطابع بريد بمناسبة أعياد المسلمين 2023
Next articleالعملات العربية في مزاد سبينك ابريل2023
Mazen Mira
Devoted numismatist specializing in Arabic Numismatics, Experienced Territory Manager with a demonstrated history of working in the pharmaceuticals industry. Founder of the Arab Collector and acts as the magazine editorial-in-chief.