Select Page

أبو بكر وكجك

أبو بكر وكجك

المنصور سيف الدين أبو بكر والأشرف علاء الدين كجك هما أول سلطانين من أبناء الناصر محمد بن قلاوون يتوليان حكم مصر والشام ولكن كانت فترة حكمها قصيرة للغاية حيث كان مدبر الحكم هو الأمير قوصون الناصري وقد أوصى الناصر محمد بن قلاوون لأبو بكر بالحكم من بعده وكان سيف الدين أبو بكر شابا وسيما فيه سمرة وهيف قوام في نحو العشرين من عمره, عرف عند العامة بالكرم والمودة وشدة الطموح ولكنه لم يستطع السيطرة على الحكم وحدثت اضطرابات جسيمة بين أمراء المماليك الأمر الذي انتهى بخلعه ونفيه هو واخوته الى قوص في الصعيد وقتل هناك بعد ما استمر في الحكم لمدة شهرين فقط وتم توليه أخوه كجك للحكم من بعده وكان طفلا صغيرا ابن سبع سنين وهنا أصبح قوصون هو الآمر الناهي مما أثار اعتراضات كثير من الأمراء وزاد الأمر برفض أمراء الشام له فقامت الثورة عليه فانتهى الأمر باعتقاله ونفيه للأسكندرية وخُلع السلطان الصغير كجك بحجة صغر سنة بعد أن جلس على تخت السلطنة نحو خمسة أشهر واُفرج عن أبناء الناصر محمد الذين سجنهم قوصون في قوص. وبقى كجك بعد خلعه في القلعة تحت كنف والدته ثم قتل على فراشه وهو في سرياقوس في عام 1345 وهو في نحو الثانية عشرة من عمره

تعتبر عملات أبو بكر وكجك من النوادر الإسلامية ولم يعثر يبع بالمزادات سوى دينار واحد لكل منهما تقريبا.