Select Page

Month: July 2016

خدعوك فقالوا ..

ان جنية الفلاح لة قصة مثيرة اذ ان الصورة الموجودة علية هى صورة عّم ادريس او ادريس الأقصرى او ادريس عثمان الذى حلم بأن مولاة المعدم الأمير احمد فؤاد سيُصبِح ملك مصر ويلبس تاجها وقص الحلم على سيدة الذى وعدة ان اصبح ملكا على مصر لوضع صورة ادريس على الجنية وهو ما تم بالفعل عام ١٩٢٦ .. القصة وان كانت رومانسية الا انها لا تمت للواقع بصلة، فأولا ادريس عثمان كان حاجب سر الملك فؤاد و كاتم او حاجب السر هذا هو من ينظم مواعيد سيدة وتتم كل المقابلات من خلالة الخ تماما كوظيفة الPersonal Assistant الان وكان حاصلا...

Read More

ميداليات الحرب الانجلو-مصرية – ج2

استمرت سياسات الامر الواقع لبريطانيا بعمل توسعات لحكمها على الاراضى المصرية وذلك بالاتجاه جنوبا الى السودان فى الوقت الى كانت فيه اراضى السودان مستقلة كليا، وكانت المحاولة السابقة للقوات الانجليزية لاحتلال السودان والتحكم فى اراضيها قد بائت بالفشل  بعد  ثورة الدراويش الناجحة التي قام بها محمد أحمد (المهدي) والتى كانت ذروة نجاحها فى هزيمة الجنرال ” جوردون ” وسقوط الخرطوم فى ايدى الثوار. لقراءة المقال كاملا يرجى تحميل...

Read More

قصة تأسيس البنك الاهلى المصري

في 25 نوفمبر 1875 جرى التوقيع على وثيقة أعدها “اسماعيل صادق” وزير مالية الحكومة الخديويةالمصرية إبان عهد الخديوى إسماعيل والجنرال “إدوارد ستانتون”، القنصل العام البريطاني في القاهرة مفادها بيع حصة مصر فى قناة السويس الى بريطانيا (176602 سهم من أصل ما مجموعه 400،000 سهم عادي) مقابل مبلغ 4 ملايين جنية استيرلينى لتنخفيض مشاركة مصر فى القناة. لقراءة المقال كاملا يرجى تحميل...

Read More

رحلة “شيت” طابع البينى الأسود من لندن … الى نيويورك

في 25 مايو 2016، نقل أغلى “شيت” بريدي في العالم لاول مرة من لندن إلي نيوريورك للعرض خلال فاعليات المعرض الدولي للطوابع البريدية، “الشيت” الذي لا يقدر بثمن هو ،الشيت الذى لايقدر بثمن هو اول طابع بريدى لاصق فى العالم تم انتاجة فى بريطانيا عام 1840م فى عهد الملكة فيكتوريا وهو ماعرف بطابع البينى الاسود The Black Penny Stamp. الشيت هو الورقة الوحيدة المتبقية من هذا الطابع فى العالم والتى تم الاحتفاظ بها بعناية فى متحف البريد بلندن. لقراءة المقال كاملا يرجى تحميل...

Read More

طوابع سكك حديد العراق

صدرت هذه الطوابع لأول مرة عن طريق دائرة السكك الحديدية في العراق عام 1928  الغرض منها تقديم الخدمة البريدية السريعة في إيصال الرسائل لمرسليها. وقد وضعت ادارة السكك رسوماً فرضتها على الرسائل التي يرغب مرسلوها ارسالها . بسرعة الى الجهة المطلوبة اضافة الى الرسوم المقررة من قبل دائرة البريد . أي إن بإمكان صاحب الرسالة أن يجلب رسالته باليد بعد دفع رسوم البريد المقررة  ويسلم الرسالة إلى موظف السكك الذي بدوره يستوفي أجور دائرته على شكل طوابع أيضاً وتلصق على الرسائل وإرسالها مع بدء حركة القطار مروراً بالمدن والمناطق التي يمر بها. لقراءة المقال كاملا يرجى تحميل...

Read More